صحة

أسرع علاج للعصب السابع

أسرع علاج للعصب السابع يمكن للذين يعانون من تلك المشكلة الحصول عليه، وذلك إما من خلال إجراء بعض التمارين المنزلية، أو من خلال القيام بتناول العقاقير والأدوية المختلفة، أو من خلال استخدام بعض الوصفات الطبيعية، ومنها بالطبع إمكانية العلاج بالأعشاب، ويجب أن يكون كل ذلك تحت إشراف الطبيب المعالج.

أسرع علاج للعصب السابع

 

أسرع علاج للعصب السابع

يمكن التعرف على أسرع علاج للعصب السابع من خلال إتباع الطرق التالية:

1. العلاج المنزلي

  • تدليك الوجه: يجب القيام بتدليك الخدود والجبهة والشفاه بشكل يومي، وذلك عن طريق استخدام بعض الزيوت الطبية، كذلك يمكن القيام ببعض التمارين، والتي يمكن أن تساعد بدورها في عودة العصب السابع لطبيعته.
  • العناية بالفم: يمكن تخطي مشاكل العصب السابع بالنسبة للفم، عن طريق استخدام الفرشاة، أو الخيط للأسنان، وكذلك ينصح أكل الطعام ومضغه جيدًا، والابتعاد عن الصلب.
  • العناية بالعيون: ينصح باستخدام قطرة العين أكثر من مرة خلال اليوم، كما يمكن أيضًا استخدام النظارة، أو وضع رقعة عليها، وذلك للحفاظ على العين من الإصابة بالجفاف.

2. العلاج بالأدوية

  • أدوية تسكين الالم: تلك الأدوية التي تعمل على تسكين الألم وتناولها البعض دون اللجوء للطبيب.
  • أدوية الكورتيكوستيرويدية: تساعد تلك الأدوية في العمل على التخفيف من الالتهابات التي يمكن أن تصيب منطقة الوجه.
  • قطرات للعين: أيضًا تعتبر قطرات العين مهمة جدًا في حال الإصابة بالعصب السابع، وذلك للحفاظ عليها من الإصابة بالجفاف.
  • الأدوية المضادة للفيروسات: في حال إذا ما شك الطبيب بإن هناك فيروس معين وراء الإصابة بشلل بل، فإنه يمكنه اللجوء لوصف الأدوية المضادة للفيروسات للمريض.

علاج العصب السابع بالاعشاب

يمكن استخدام الأعشاب لعلاج المرض والشفاء منه، حيث تعد الأعشاب أسرع علاج للعصب السابع والتي منها ما يلي:

  • الفليفلة الحريفة: تعمل على زيادة تدفق الدم للجسم، مما يساعد على سرعة الشفا.
  • خاتم الذهب: عشبة خاتم الذهب تحتوي على مركب يدعى بربرين (Berberine)، والذي يعمل بدوره على زيادة تدفق الدم من خلال الأوعية الدموية في الجسم.
  • العرقسوس: يتمتع بالعديد من الخصائص الهامة والمفيدة، خاصة الخصائص الستيرويدية، والتي تعتبر مضادة للالتهابات، حيث تعمل بدورها على تنشيط الأعصاب.
  • الزنجبيل: يعتبر الزنجبيل من الأعشاب الطبيعية، التي لها العديد من خصائص الالتهابات، كما أنها تعمل بدورها على تسكين الألم.

طرق تشخيص العصب السابع

عند الإصابة بالمرض، وقبل أن نلجأ للبحث عن أسرع علاج للعصب السابع فإنه يتم ومن خلال الطبيب تشخيص المرض، وذلك من خلال إتباع أحد الطرق التالية:

  • يجب التأكد أولًا من تواجد اعراض شلل بل لدي المريض.
  • كذلك فإنه يجب أن يخضع المريض لعدد من الفحوصات البدنية والعصبية، وذلك للاطمئنان على طبيعة عمل العصب السابع.
  • أيضًا يتم إجراء بعض الفحوصات الأخرى المختلفة، كفحوصات الدم، وكذلك استخدام اشعة الرنين المغناطيسي، كما يمكن استخدام التصوير المقطعي المحوسب.

مضاعفات الاصابة بالتهاب العصب السابع

يوجد العديد من المضاعفات نتيجة للإصابة بالعصب السابع، ومن هنا فإن الكثيرين يهتمون بالبحث عن أسرع علاج للعصب السابع حيث تتمثل أعراض المرض في التالي:

  • تعرض العصب السابع للإصابة بالضرر الدائم.
  • الاصابة بالحركة الصاحبية، وذلك نتيجة لنمو الألياف العصبية بشكل غير طبيعي.
  • كذلك حدوث انقباض لاإرادي لعضلات معينة في الوجه عند تحريك العضلات الاخرى.
  • أيضًا تعرض العين للإصابة بالعمي الجزئي، حيث يؤدي العصب السابع لجفاف العين، وكذلك حدوث خدش للقرنية، وأيضًا عدم مقدرة المريض على غلق العين.

اقرأ أيضًا:

العصب السابع علاجه

الوسوم

طارق القرناوي

كاتب مقالات .. ومدير موقع صحتك الطبي .. نهدف دائمًا ومن خلال موقعنا إلى نشر كل معلومة مفيدة .. كما نتحري الدقة فى كونها صحيحة وموثوقة .. فربما كانت سببًا فى تخفيف آلام ومعاناة الكثيرين من المرضي .. ط . ا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق